نطرة وضجر


اذا كنا نملك الحقيقة المطلقة فلماذا نبحث عنها?

واذا كنا نعرف ونفهم وندرك كل شي من حولنا تمام الادراك فما حاجتنا للقراءة؟

واذا كنا نحن سكان النصف الاخر من العالم وهو النصف الابيض المشرق فما حاجتنا للآخر الاسود؟

واذا كنا نملك ذلك اليقين باننا اباء واجداد كل فن وعلم فما حاجتنا في مشاهدة افلامهم وقرأة كتبهم وسماع اغانيهم ؟!

في الشوفينية

يقول الفلسطيني الغزي....

اللبنانيين شوية شراميط والمصرين مغنواتية وطبالين والخلايجة شوية بهايم،ولا يذكر شيء عن بلاد المغرب لانه لايفهم كلامهم ولان الاريال التلفزيوني لم يلقط اشارتهم التلفزيونية لمشاهدة محطاتهم الارضية قبل زمن الفضائيات.

يعجب الفلسطيني بالعراقي وبالسوري احيانا لا سيما بعد حكم حماس لغزة وتقربها من سوريا،ولكنه بالدرجة الاولى مولع بالعراقي..العراقي الشهم الخشن بشواربه الغليظة وبداوته العريقة الضاربة بجذورها في طمي بلاد الرافدين العربية.

يعجبه ذلك العنف والقساوة وغلاظة الكبد في العراقي،هو مغرم بمظفر النواب وشتائمه وبذائاته،رغم انه لا يحفظ من شعره الا "ابناء القحبة لا استثني منكم احداً" وشباب الجامعة يكتبون على دفاترهم دوما ابيات لاحمد مطر.

ويسمون ابنائهم بعدي وقصي وابي،بما فيهم من دلالة صلبة وقافية حاضرة،ومغرمون هم بصدام حسين رحمه الله،والكثير منهم لا زال مؤمناً ان الذي شُنق هو شبيه صدام،وان الاخير لا يزال حياً يرزق،ولا يؤمنون بغيره كحاكم يصلح لحكم العراق ...مستطردين وبالطبع الحجاج.

والفلسطيني الغزي لا يحب الكويتي ابداً،لذلك كانو مع صدام قلبا وقالبا في غزوه للكويت،رغم ان الكويت كانت حاضنة لبدايات الثورة الفلسطينية،ولعدد من صحفي فلسطين،ومن ثم المغتربين هناك الذي جمعوا اموالهم من عائدات نفط الكويت،وفي ليلة وضحاها ركبوا الدبابة العراقية الغازية ورفعوا شارات النصر واعلام العراق وفلسطين !!!!!!!

في التسيس

الفلسطيني يسيس الهواء والماء والنساء والادب والشعر والفن و صحن الطبيخ،ويجمعهم في باقة بشعة تتماهى مع البيان السياسي.!!!

يسيس الوطنية،فتكون سياسيات حزبه هي الطريق الطبيعي لجوهر الانتماء الى الوطن/القضية.

يسيس الادب ،فيكون غسان كنفاني وناجي العلي امنائه الحزبيون الذين يكتبون ويرسمون النظام الداخلي للحزب/الوطن/القضية.

يسيس الفن، متبرما ومخونا جوليا بطرس لانها اصبحت تغني اللون العاطفي الرومانسي بعد اغنيتها الثورية وين الملايين الشعب العربي وين ؟!

يسيس الدين، يلبس الزي الباكستاني يربي لحيته وينقب زوجته ويتحدث كثيرا في عقيدة الولاء والبراء التي تغذي انتمائه الى شيء غريب يفهمه بطريقة غريبة ويترجمه الى سلوك غريب اسمه الدين !!

ينتظر الفلسطيني شيء ما على وشك الحدوث

(صلح فتح وحماس-صفقة شاليط وتبادل الاسرى-فتح معبر رفح-فتح المعابر التجارية مع اسرائيل-تأهيل فريق مصر لكاس العالم-خطابات اوباما ونتنياهو وفياض ومشعل-الراتب-الفرج...الخ الخ الخ )

كان الفلسطيني ولا زال على الوشك من شيء ما.

12 comments:

Handala said...

سيدي المنفيّ

انا فلسطيني مثلي مثلك .. اعيش في رام الله
أرجوك أن لا تعمم ... فليس كل الشعب الفلسطيني مثلما تزعم.
ولا يجوز أن تستخدم العبارات البذيئه في مدونتك الموقره .. لا تكن سبباً في كراهية العرب للفلسطيني ..
أرجوك

دمت بود

soreal said...

as a Palestinian, who has been born in kuwait, i can testify that not all Palestinians were against kuwait, or with sadam.
if our "leader" at that time decided to side with saddam then thats his business... i didnt elect him, and who ever came after him...
they dont speak by my name as much as those who hate "put whatever u want here"

one last word, generalization is a bitch... and its a two sided sword.. do u hear me?

Handala said...

soreal
أوافقك الرأي
فأنا أبضا ولدت في الكويت، وعند عودتنا للوطن خلال الحرب، تلقينا معامله سيئه جدا من قبل أفراد الجيش العراقي، عدا عن سرقة مدخرات والدي ...

القصد .. ليس كل اصابعك واحد

دمتم بخير

المنفي said...

عزيزي حنظلة

لا يجوز التعميم في مطلق الاحوال
ولكن الان وفي هذه النقطة اعمم
ويجب ان تدرك اني اعمم فقط الفلسطينيون الذين اعرفهم فهناك الكثير ممن لا اعرفهم مثل اهل الضفة ع سبيل المثال
نعم يا حنظلة 99%من فلسطينية غزة هم كما وصفتهم،ولان للاسف هناك اكثر من فلسطين فانا اتحدث عن فلسطين التي اعرفها
حقائق الجغرافيا قاسية نحن هنا وانتم
هناك وبيننا من الاختلاف ما يقيم عالمين
........................
dear soreal

Really its amazing to hear that, during the gulf war i was in Egypt, and as a Palestinian i supported Sadam wholeheartedly as all the Palestinian i had seen, but then i realized how i was stupid naive.
Araffat mad a big mistake when he decided to side with Saddam and supported the
invasion but be sure that most of Palestinian i met were in the same side with Araffat.

Thank u

Handala said...
This comment has been removed by the author.
Handala said...

ألهذه الدرجه توجد إختلافات بين الانسان الفلسطيني الغزاوي .. والضفاوي .. لا أعتقد ذلك !!

الفلسطيني فلسطيني .. بغض النظر اينما وجد في الداخل في الخارج في تشيلي في اليابان .. واًصلا تسمية غزاوي ، وضفاوي ، وداخل وخارج يوقعنا في مشاكل في غنى عنها أصلا.
نعم كان هناك الكثير من مؤيدي الغزو العراقي .. نعم لقد أخطأ ابو عمار، وعارضه بعض الاشخاص في القياده امثال ابو أياد، ولكن حدث ما حدث، كنت صغيرا ابان الحرب لم اكمل سنتي الخامسه بعد ، ولكن يوم رحيلنا لا أزال اذكره ، بكيت كثيراً لأني تركت دراجتي والعابي ، والاتاري .....
ذكريات ... ولكن احمد لله كثيرا أنني عدت واحيانا اكون ممتنا لصدام لأنه لولاه .. لكنت ربما اركب سيارة الجميس الآن .. وجل اهتماتي ستكون تبذير اموال ابي ، والطشات ، والتشفيط بالسياره ، ولربما فلسطين .. ستكون مجرد كلمه عابره سمعتها على احدى القنوات.
فلسطين .. رغم الخوف رغم الالم رغم القهر .. كانت وستبقى اجمل بلد عشت فيه.

تحياتي لك يا المنفي

المنفي said...

حنظلة

ما المشكلة في ان يكون هناك اختلاف بين الضفاوي والغزاوي،وهل الاختلاف عيباً؟
اذا كنت انا مختلف عنك فهل هذا بالضرورة يوحي ان هناك مشكلة فيك او في او في كلانا؟
لماذا نعتقد ان مفهوم الوحدة هو ان يكون البشر كلهم شكل ولون ومضمون واحد،اليس هذا ضد الطبيعة وضد المنطق
ولكن لاننا فلسطينيون يجب ان يكون الضفواي والغزاوي واحد
في حين يسمح للسوري المقيم في العاصمة والسوري في حلب ان يختلفو
ويسمح للقاهري ان يختلف عن الصعيدي
اما نحن الفلسطينيون فلا..لماذا؟
هل نحن علامة فارقة ومميزة عن البشر
لا لسنا كذلك بتاتا،نحن لسنا اساطير،نحن بشر عاديين جدا مثلنا مثل اي شعب
فينا الجميل وفينا القبيح والبشع
واذا لم نشير باصبعنا المالح على جروحنا وقبحنا لا ننهض ابدا ولن تقوم لنا لا دولة ولا حرية ولا بطيخ
واذا كان النقد الذاتي سيكون سببا في كره العرب لنا فليكرهونا
هذا شأنهم ودليل تخلفهم مثل ما هو دليل على تخلفنا وبشاعتنا وقبحنا وكره العالم لنا ما فعلناه ونفعله بانفسنا في الضفة وغزة،وكيف قتل انفسنا شر قتلة،وكي نقيم لانفسنا سجونا في الضفة وسجونا في غزة وكأننا لم نشبع بعد من السجن والقهر

Handala said...

المنفي

عندما تحدثت عن الاختلاف .. إنما قصدت الاختلاف السلبي ...
اوافقك الرأي يجب أن يكون هناك اختلاف، ولكن نحن كشعب حتى اللحظه لم نتعلم كيفية تقبل الرأي الاخر وما يجري على الارض خير دليل .. للأسف

نعم تغيرت صورة الفلسطيني في اذهان الكثيرين حول العالم بعد الاحداث المذله ... لا حول ولا وقوة الا بالله

مواطن مصري said...

من افعال حماس سلط عليكم المتطرفين من اسرائيل

BluE said...

ليست قصة اختلاف ولكن طريقة " النقد الذاتي"

متأتئه said...

هي سهله كثير
بس ما بعرف ليش هيك بتتعقد
يمكن صعب علي اتخيل انه في ناس مش هاممها..

الطريق واضحه وسهله..ليش بيفوتو بالمتاهات ما بعرف..

لما الواحد بنضج وبميز العدل وضياع العدل...بتصير الطريق توضح...وين بضيعو ما بعرف
ليش ما بعرف
ما بعرف

هي الدنيا هيك...وما بعرف

P JAZZMAN said...

لا لا
مش عارف وينو

فلسطيني ؟

كتير بـ ايرلندا ثوريين بشبهو فلسطيني؟

فلسطيني مش فلسطيني ؟؟