ان تكون فلسطينياً 2

ان تتلبس روح شاعر مغمور
و تستعير موسيقى القوافي
لصياغة موقف سياسي
مخدرا للعقل،ومضخما للذات،ومرهبا للآخر

انطلاقة الاعصار من قلب الحصار
زحف الجنود في وجه اليهود
صمود المرابطين في وجه المفرطين

و ان تكون كاتباً صحفيا مقيما في لندن او ستوكهولم
لا تفرق بين ما يكتب على جدران المخيم وصفحات الجرائد
لتقف محورا وقطباً اعظم
يدور الكون كله بسياسته واقتصاده في فلكه
لتكون كمشط القمل، قد الكف وتقتل مائة والف

قطعوا رواتب الأخيار فانهار الدولار
منعوا الدواء والغذاء فتضاعفت الأسعار وزاد الغلاء
أوقفوا صادرات الغاز والبترول فصرخ العالم من زيادة سعر البراميل
أرادوا ترويع وتركيع الآمنين فدب الذعر والخوف في المضاربين
أغلقوا المصارف وكان بديلها البريد فاُغلقت مصارفهم بلا تهديد أو وعيد
أرادوا أن تفلس غزة فأفلسوا من أول هزة
شددوا وأغلقوا المعابر واليوم يغلقون "بورصاتهم" أمام كل مغامر

ولهذه الاستعارات الشعرية الموزونة توجها كامناً في تكفير محمود درويش


No comments: